Search

التعليم الإلكتروني البائس في العراق


مع تفشي وباء كورونا في العراق والعالم برزت تحديات غير مسبوقة لقطاع التعليم، فمن البديهي إن الفرد ينبغي أن يضمن حقه في التعليم لاسيما الأساسي وصولاً إلى التعليم الجامعي، وفي ظل توصيات منظمة الصحة العالمية وخلية الأزمة في العراق واللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية نجد إن هنالك جزء لم يتم تسليط الضوء عليه، الا وهو حق التعليم أو استمراره"

حيث عمدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وبالتنسيق مع وزارة الاتصالات على اطلاق المنصة التعليمية " نيوتن " لضمان ديمومة المنظومة التعليمية للعام 2019/2020 وتماشيا مع الاوضاع الحالية من تفشي فيروس كورونا وصعوبة التنقل لاكثر من 743.825 الف طالب وطالبة جامعية دون الاخذ بعين الاعتبار ان البنى التحتية

للاتصالات في العراق " متهالكة " حيث تكون خدمة الانترنت معرضة للانقطاع المستمر والغير مبرر او بتصفية الحسابات بحجج وذرائع عديدة منها ما يعرف ب"عملية الصدمة " التي مخاضها هو عزل بعض محافظات شمال وغرب العراق لمدة تزيد عن 14 يوما

الامر الذي ادى الى عدم تأدية عدد كبير من طلبة هذه المحافظات امتحاناتهم وعدم تمكنهم من حضور الحصص الدراسية،،

في بقية الدول مثل الولايات المتحدة الامريكية، تحرص معظم الشركات المزودة للخدمة على توصيل خدمة الانترنت بشكل مجاني للطلبة وبالاخص الطلبة ذوي الدخل المحدود بغض النظر عن التسهيلات والطرق الحديثة المستخدمة في انظمة التعليم الالكتروني......

العراق، الى اين؟

9 views
  • Telegram_logo_RGB-White_58
  • f_logo_RGB-White_58
  • Twitter_Social_Icon_Circle_White[1]

©2020 by Improve Iraqi Network Organization

 Proudly created with Ali Al Nuaimi